دراسة : نجاح السياسة المصرية في استعادة الدور القيادي في أفريقيا

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
الفريق / أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة يشهد ندوة هيئة التدريب للقوات المسلحة أكاديمية البحث العلمي: 11 طفل فازوا بمنحة السفر للمعهد المتحد للعلوم النووية بروسيا 7 أطفال يشاركوا بلوحاتهم الفنية في معرض السوسن للفن التشكيلي بدمشق نمو قوي في المبيعات والأرباح في Hensoldt تسليم أول سترايكر من طراز Oshkosh Defense Stryker 30 mm للجيش الأمريكي غانز: ”الدولة ستشن ضربة استباقية كلما لزم الأمر”.. والسيسي: يجب تحسين الوضع الاقتصادي للفلسطينيين القوات المسلحة تنظم زيارة لوفد من جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة لمركز الطب الطبيعى والتأهيلى وعلاج الروماتيزم بالعجوزة تقرير.. الأسر الإسبانية تخفض هدر الطعام في عام 2021 وزارة الصحة تدعو السكان للتبرع بالدم 168 شركة سياحة إسبانية تطلب مساعدات للتحول الرقمي وزارة السياسة الإقليمية تطلق خطة مفاجئة لتعزيز مكاتب الهجرة بيانات وكالة حماية البيئة: السياحة تساهم بنصف العمالة التي تم إنشاؤها في العام الماضي

سياسة

دراسة : نجاح السياسة المصرية في استعادة الدور القيادي في أفريقيا

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

في دراسة حديثة أكدت على نجحت الدولة المصرية بعد ثورة 30 يونيو في دعم وتعزيز علاقاتها مع القارة الأفريقية، وظهر ذلك على حماية مصفوفة المصالح المصرية في أفريقيا وتحقيق الأهداف العامة للسياسة المصرية في أفريقيا بعد الثورة جاء ذلك من خلال رسالة ماجستير المقدمة من للباحث أمير وجدي سكرتير ثالث بوزارة الخارجية المصرية والتي قررت اللجنة المشرفة على الرسالة برئاسة الدكتور محمود أبو العينين رئيس قسم العلوم السياسية والعميد الأسبق للكلية منح الباحث درجة الماجستير في العلوم السياسية، تخصص الدراسات الأفريقية، بتقدير امتياز والتوصية بنشر الرسالة.

واعتبرت الدراسة أن نجاح السياسة المصرية في استعادة الدور القيادي في أفريقيا، ، عبر العمل على إيجاد استقرار نسبي في ليبيا، ودعم النظام الجديد في السودان بعد الثورة على حكم عمر البشير،مع تعدد زيارات الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى دول القارة الأفريقية نتيجة قناعة القيادة السياسية وتوافر الإرادة السياسية الجادة، كما حققت مصر الأمن في دول المجال الحيويية وجهوده في الارتقاء بالعلاقات المصرية الأفريقية، والتعبير عن قضايا أفريقيا على الصعيد الأممي .