كيف كان يتعبد المسلمون قبل فرض الصلاة ؟ تعرف على ذلك

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
تجربة رابعة لأقوى صاروخ من نوعه في العالم  تعرف علي وحدة مدفع المدفعية غير المأهولة (AGM) على حاملة المهام الثقيلة Piranha (HMC) بريطانيا العظمى تطور سلاحاً إشعاعياً ضد الطائرات بدون طيار الناتو يطلب ذخيرة بقيمة 300 مليون يورو من شركة Rheinmetall الحكومة الاسبانية تحث المجتمعات على تسريع تنفيذ بطاقات المحفظة بعد حل جميع الشكوك الفنية والقانونية لويس بلاناس يحلل مع النقابات الوضع الحالي للقطاع الزراعي وتحدياته شبكة المتنزهات الوطنية تحتفل بيوم المتنزهات الأوروبي الخامس والعشرين ارتفاع المؤشر الرئيسى للبورصة بنسبة 4.06% خلال تعاملات الأسبوع المنتهي الآثار توضح مصير ”المومياء” الأثرية الملقاة داخل ”جوال” فى الشارع بأسوان رحلة عبر أنواع مرض السكري: فهم الفروقات وطرق العلاج نيسان صني 2023: سيدان اقتصادية بسعر لا يقاوم! عالم سامسونج Galaxy: رحلة عبر إبداعات الهواتف الذكية

دين

كيف كان يتعبد المسلمون قبل فرض الصلاة ؟ تعرف على ذلك

الكعبة الشريفة
الكعبة الشريفة

عرف المسلمون الصلاة المعروفة حاليا بالخمس فروض بعد رحلة الاسراء والمعراج ، قال الحافظ ابن كثير رحمة الله ، فى كتاب " فتح البارى " فلما كان ليلة الاسراء قبل الهجرة بعام ونصف ، فرض الله على رسوله صلى الله علية وسلم الصلوات الخمس ، وفصل شروطها واركانها وما يتعلق بها بعد ذلك شيئا فشيئا " ، ولكن نتسال جميعا ويدور باذهاننا كيف كان المسلمون يتعبدون قبل فرض الصلاة ؟ .

روى البخارى عن انس بن مالك ، ان الرسول علية الصلاة والسلام قال " فاوحى الله الى ما اوحى ففرض على خمسين صلاة فى كل يوم وليلة ، فنزلت الى موسى صلى الله علية وسلم فقال : ما فرض ربك على امتك ؟ قلت خمسين صلاة ، قال : ارجع الى ربك واساله التخفيف ، قال : فلم ازل ارجع بين ربى تبارك وتعالى وبين موسى علية السلام حتى قال : يا محمد انهن خمس صلوات كل يوم وليلة ، لكل صلاة عشر فذلك خمسون صلاة " .

يروى ابن اسحاق ان " الصلاة حين افترضت على الرسول علية الصلاة والسلام ، اتاه جبريل وهو باعلى مكة ، فهمز له بعقبة فى ناحية الوادى فانفجرت عين منه فتوضا جبريل مع رسول الله وكان رسول الله ينظر اليه ليريه كيف الطهور للصلاة ، ثم توضا كما فعل جبريل وقام برسول الله للصلاة ، فعلمها رسول الله لخديجة ليوريها كيف الطهور للصلاة ، وهذه الرواية تخالف النص القرانى في الشق الخاص بالوضوء، لان ذلك قد نزل فى سورة المائدة وحدد الله فيها شكل الوضوء وقال الله تعالى فى كتابة الكريم : " اذا قمتم الى الصلاة فاغسلوا وجوهكم وايديكم الى المرافق وامسحوا برؤوسكم الى الكعبين " وهذه الصورة نزلت بعد هجرة الرسول علية الصلاة والسلام فى المدينة .