انخفاض تاريخي لأسعار الذهب في أسبوع

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
يورو 2024.. التشكيل الرسمي لمباراة إنجلترا وصربيا المقاولون العرب يفوز على الطلائع بثلاثية في الدوري الممتاز يورو 2024.. إنجلترا تتقدم على صربيا بهدف نظيف في الشوط عاصي الحلاني أول نجم يجلس على كرسي الملك فاروق وهكذا استخدم الذكاء الإصطناعي في كليب ”العين عليه” بملابس الإحرام.. حمادة هلال يهنئ جمهوره بعيد الأضحى احتفالات عيد الأضحى مع أطفال بشاير الخير في الإسكندرية سامح حسين ”عامل قلق” على مسرح البالون.. غدًا ”الأرتيست” على مسرح الهناجر في ثاني أيام العيد بصورتها قبل الشهرة.. هكذا احتفلت هدى المفتي بعيد الأضحى نقابة الموسيقيين وحلمي عبد الباقي ينعيان الموزع عمرو عبد العزيز في أقل من ٢٤ ساعة.. ”مفيش كدة” لمحمد رمضان تتصدر التريند هنا الزاهد تتألق بالأبيض والأسود في أحدث ظهور لها

اقتصاد

انخفاض تاريخي لأسعار الذهب في أسبوع

أسعار الذهب
أسعار الذهب

شهدت أسعار الذهب انخفاضاً خلال الأسبوع الماضي بنسبة 3.3%، حيث فقد الذهب 80 جنيهاً، مع تراجع الأسعار العالمية وتراجع الطلب المحلي على المعدن النفيس.

يُشار إلى أن الأسعار عادت للتعافي في جلسة أمس الجمعة، حيث عاد سعر الأونصة العالمية إلى الارتفاع بعد تصريحات رئيس البنك الفيدرالي.

ويعزى انخفاض أسعار الذهب المحلية إلى تراجع أسعار الأونصة العالمية، وتحت المستوى النفسي للأونصة الواحدة، وهو ما يشير إلى عودة التسعير المحلي للذهب للتوافق مع التسعير العالمي. وقد انخفض سعر الذهب بمقدار 600 جنيه للجرام منذ تسجيله أعلى مستوى تاريخي عند 2800 جنيه للجرام، ووصل إلى أدنى مستوى الأسبوع الماضي عند 2200 جنيه للجرام.

من جهة أخرى، ساهمت مبادرة السماح باستيراد الذهب بدون جمارك أو رسوم في زيادة المعروض المحلي من الذهب، لمواجهة الطلب المتزايد خلال الفترة الأخيرة، بالإضافة إلى الإعلان الرسمي عن عمل أول صندوق استثماري في الذهب، مما ساهم في هدوء وضبط أسواق الذهب.

ويُتوقع أن يجتذب هذا الصندوق شريحة كبيرة من المستثمرين ذوي الدخل المحدود، وهذا يقلل من الضغط على الطلب على خام الذهب ويحقق توازناً في ميزان العرض والطلب بالنسبة لأسواق الذهب.

وفيما يتعلق بأسعار الفائدة، فقد ثبت البنك المركزي المصري أسعار الفائدة خلال اجتماعه الأخير، حيث بقيت الفائدة على الإيداع والإقراض لليلة واحدة عند 18.25% و19.25% على التوالي، فيما بقي سعر العملية الرئيسية عند 18.75%.

ويأتي هذا بعد أن رفع البنك المركزي أسعار الفائدة بنسبة 200 نقطة أساس في اجتماعه الأخير في مارس، وذلك في إطار العمل على خفض التضخم وجذب الاستثمارات، في وقت تواصل فيه الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي رفع أسعار الفائدة لعشرات الاجتماعات المتتالية.