يحدث لأول مرة | ناسا ترصد عملاقًا يهدد القطب الشمالي

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
اليابان تتسلم ثلاث مركبات أرضية بدون طيار (نظام المشاة الهجين المجنزرة) ”طاقة” الإماراتية تتفاوض مع اثنين من المساهمين علي الاستحواذ على أسهم صندوقي GIP وCVC من الشركة الاسبانية المتعددة الجنسيات مصرع وإصابة 102 شخص في أفغانستان جراء الفيضانات ”فيجو” يتحدى حزب العمال الاشتراكي العمالي بالالتزام أمام كاتب العدل وزيرة الثقافة تُصدر قرارًا بتشكيل لجنة لمتابعة تنفيذ توصيات الحوار الوطني انطلاق الدورة السادسة من ”مهرجان القاهرة الأدبي”.. السبت تؤكد إسبانيا وهولندا التزامهما بالسياسة الخارجية النسوية والتعاون الاستراتيجي في الاتحاد الأوروبي قطاع النقل يدعو إلى تقديم مساعدة بقيمة 10.5 مليون يورو للمواطنين الذين يتدربون على الرقمنة في مجال التنقل أنخيل فيكتور توريس يجتمع مع عمدة برشلونة للمضي قدماً في إعداد لجنة التعاون الإداري المشترك لهذا العام إطلاق أول برنامج تدريبي في مصر بمجال التصدير معتمد دوليا من هيئة كندية لويس بلاناس: تتمتع إسبانيا بإمكانات استثنائية في مجال تكنولوجيا الأغذية الزراعية وزير خارجية بريطانيا: إسرائيل تتخذ قرارا بالتحرك ضد إيران

الدفاع TV

يحدث لأول مرة | ناسا ترصد عملاقًا يهدد القطب الشمالي

يحدث لأول مرة
يحدث لأول مرة

توصل العلماء إلى اكتشاف دوامة هوائية دافئة نسبيا تدور تحت سحب أورانوس، ما يشير إلى وجود إعصار محتمل في القطب الشمالي للكوكب.

تضاف هذه النتائج إلى الملاحظات السابقة التي تشير إلى أن غلاف الجوي لأورانوس ليس ثابتا كما كان يعتقد في السابق، عندما قامت مركبة "فوياجر 2" التابعة لناسا بزيارة "العملاق الجليدي" في يناير 1986.

تم اكتشاف الدوامة الشمالية على أورانوس باستخدام المصفوفة الكبيرة جدا (VLA) للتلسكوبات الراديوية في نيو مكسيكو، حيث تم الكشف عن الانبعاث حراري على شكل موجات راديوية.

ويعتقد العلماء في ناسا أن هذه الملاحظات الجديدة تدل على وجود إعصار في القطب الشمالي لأورانوس، حيث يتميز الهواء في هذا القطب بالدفء والجفاف، وهو مؤشر قوي على وجود إعصار قوي.

ويعد هذا الاكتشاف دليلا على أن الغلاف الجوي للكواكب، بغض النظر عن نوعها، يتعرض لظاهرة الدوامة عند القطبين، وهو ما يغذي فضول العلماء لمعرفة المزيد عن هذا الكوكب الغامض.

يأمل العلماء الآن في مراقبة الإعصار لفهم كيف يتطور على مر السنين، وتحديد ما إذا كان القلب الدافئ الذي تم رصده يدور بنفس السرعة العالية التي رصدها فوياجر، أو هل توجد أعاصير أخرى في الغلاف الجوي لأورانوس.

يتطلع العلماء إلى الحصول على إجابات عن هذه الأسئلة، ويؤكدون أن هذا الاكتشاف يدفعهم لمزيد من الاستكشاف والتعرف على هذا الكوكب الغامض.

يذكر أن أورانوس يستغرق 84 عامًا لإكمال دورته حول الشمس، ولم يتم توجيه أقطابه نحو الأرض في العقود القليلة الماضية، ولكن منذ عام 2015، تمكن العلماء من الاطلاع على الغلاف الجوي القطبي بشكل أكبر وأعمق، مما يساعدهم في فهم تركيبة هذا الكوكب بشكل أفضل.

ويشبه الإعصار الحلزوني في أورانوس العواصف التي تحدث في زحل، ويتميز بوجود هواء دافئ وجاف في قلبه.

جدير بالذكر أن هذا الاكتشاف يعد إضافة مهمة للمعرفة العلمية حول الكواكب الغازية ويساعد في فهم عمليات الطقس والأحوال الجوية في هذه الكواكب، ويمكن أن يساعد في تطوير النماذج الجوية للكواكب الأخرى في المجموعة الشمسية وخارجها.