«شارلي إيبدو» تشعل المغرب من جديد .. اقرا التفاصيل

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
زوجة تطلب الطلاق بسبب عنف شقيق زوجها اكتشف | الفرق بين العملات المزورة والحقيقية الأحد 24 سبتمبر 2023 | أسعار الذهب اليوم الأحد 24 سبتمبر 2023 | سعر الدولار اليوم والعملات الأجنبية التشكيل المتوقع للأهلي أمام سان جورج في دوري أبطال أفريقيا السعودية تغازل كولر بـ 8 ملايين دولار طرق التعامل مع مريض الاكتئاب بلاغ جديد من شيرين عبد الوهاب ضد محمد الشاعر الأحد 24 سبتمبر 2023 | مباريات اليوم والقنوات الناقلة مطار دولي.. تجهيز العريش لتكون مدينة سياحية وتجارية وقبلة للاستثمار| فيديو وزير الخارجية: مصر تعزز الأمن والاستقرار في محيطها الإقليمي سقوط قتلى ومصابين فى انفجار شاحنة بالصومال

شئون عربية

«شارلي إيبدو» تشعل المغرب من جديد .. اقرا التفاصيل

ملك المغرب
ملك المغرب

أعربت النقابة الوطنية للصحافة المغربية عن استيائها الشديد من تصرفات مجلة "شارلي إيبدو" الفرنسية والإساءة المباشرة للملك محمد السادس، واعتبرتها فعلاً جرمياً فظيعاً.

وأصدرت النقابة بياناً حذرت فيه من حملات إعلامية تستهدف المغرب وتنشر أخباراً كاذبة وتستهدف المؤسسات الدستورية المغربية، وتحرض المغاربة على عدم المساهمة في الصندوق المالي المخصص لجمع التبرعات والمساهمات التطوعية.

وأشارت النقابة إلى أن بعض وسائل الإعلام الفرنسية تخلت عن دورها المهني وتحولت إلى فاعل سياسي مباشر، حيث تبنت مواقف سياسية معينة تحمل رؤية إيديولوجية محددة.

كما أكدت النقابة أن بعض وسائل الإعلام الفرنسية تجاهلت مسؤوليتها في تغطية الكارثة الزلزالية واستبدلتها بنشر أخبار كاذبة وإساءة للمؤسسات الدستورية المغربية.

وأضافت النقابة أن مجلة "شارلي إيبدو" تورطت في التحريض المباشر على عدم المشاركة في التبرعات المالية التي تم جمعها وادعت أنها لن تخصص للأغراض المعلن عنها.

وأكدت النقابة أن هذا السلوك غير مقبول ويندرج ضمن انتهاك الحقائق ونشر الأخبار الزائفة، ويعتبر سلوكاً منحطاً لا يتلاءم مع مهنية الصحافة، بل هو سلوك يشبه الصحافة الصفراء الرخيصة.

وأشارت النقابة إلى أن وسائل الإعلام الفرنسية تعاملت مع المأساة التي يعاني منها الشعب المغربي بطريقة سياسية وإيديولوجية.

وحذرت النقابة من انتهاكات أخلاقية لبعض الصحافيين الفرنسيين الذين قاموا بنشر صور الأطفال والقصر دون موافقة صريحة، وقاموا باختيار الأشخاص الذين سيتم استجوابهم بطريقة تخدم أجندة معينة، وركزوا على العيوب والنواقص بشكل غير متوازن.

وفيما يلي تلخيص الملاحظات الرئيسية التي وردت في البيان على النحو التالي:

  1. استياء النقابة الوطنية للصحافة المغربية من تصرفات مجلة "شارلي إيبدو" واعتبارها جريمة فظيعة.
  2. التحذير من حملات إعلامية تستهدف المغرب وتروج للأخبار الكاذبة وتستهدف المؤسسات الدستورية المغربية.
  3. اعتبار بعض وسائل الإعلام الفرنسية متورطة في التحريض المباشر والتلاعب بالحقائق لتحقيق أجندات سياسية محددة.
  4. تجاهل بعض وسائل الإعلام الفرنسية لمسؤوليتها في تغطية الكارثة الزلزالية ونشر الأخبار الكاذبة.
  5. اتهام مجلة "شارلي إيبدو" بالتحريض على عدم المشاركة في التبرعات المالية ونشر أخبار كاذبة حول استخدامها.
  6. اعتبار هذا السلوك غير مقبول وانتهاكًا للمهنية الصحفية.
  7. تعامل وسائل الإعلام الفرنسية مع المأساة المغربية بطريقة سياسية وإيديولوجية.
  8. استنكار الانتهاكات الأخلاقية لبعض الصحافيين الفرنسيين فيما يتعلق بنشر الصور دون موافقة واضحة والتحقيق المنحاز.
  9. الأسف للمستوى المنحط الذي وصلت إليه بعض وسائل الإعلام الفرنسية.

إن البيان يعبر عن استياء النقابة الوطنية للصحافة المغربية من تصرفات مجلة "شارلي إيبدو" وبعض وسائل الإعلام الفرنسية، ويدعو إلى احترام المهنية الصحفية ونشر الأخبار بمصداقية ومسؤولية.