الباز يكشف المحاولات الاستباقية للإساءة للانتخابات الرئاسية

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
فيينا تسعى لإدراج أكشاك النقانق على قائمة اليونيسكو للتراث الثقافي غير المادي رفع الحظر على دخول السائحين لجزيرة كابري الإيطالية طبيب روسي: مواليد الربيع أكثر عرضة للإصابة بأمراض المناعة الذاتية واقعة غريبة بعد نهاية مباراة بيراميدز والمقاولون في الدوري تركي آل الشيخ يعلن عن حفل تامر حسني ضمن فاعليات كاس العالم للرياضات الإلكترونية الزراعة ترد على حادثة ”انتحار موظف” من اعلى مبنى الوزارة الجارديان: أوكرانيا تعاني من انقطاع الكهرباء على نطاق واسع التعليم تواصل تقديم المراجعات النهائية المجانية لطلاب الثانوية العامة على مستوى الجمهورية رئيس الوزراء يتابع جهود توفير مياه الشرب والري بمحافظة السويس وحل مشكلات المناطق الساخنة القائد العام للقوات المسلحة ورئيس الأركان يلتقيان رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الفرنسية السجن 10 سنوات لرجل الأعمال مجدي راسخ في قضية الغاز| تفاصيل حقيقية القبض على سودانيين أثناء محاولتهم سرقة محل ملابس بفيصل

سياسة

الباز يكشف المحاولات الاستباقية للإساءة للانتخابات الرئاسية

محمد الباز
محمد الباز

كشف الإعلامي الدكتور محمد الباز، عن المحاولات الاستباقية للإساءة للانتخابات الرئاسية، قائلا: إن هناك اهتمام كبير بالمشهد الانتخابي القادم، وهناك محاولات استباقية للإساءة للانتخابات الرئاسية.

انتخابات الرئاسة المصرية


وأضاف محمد الباز، أن محاولات الإعلام المعادي مبررة لأنهم خصوم للبلد، ولا يريدون أي إنجاز في مصر، ولا يريدون الناس تفكر في حلول للأزمة، لكن هناك حوار يدور بجهل شديد، في الداخل، حيث يردد البعض أنه يريد انتخابات بنفس نسب المشاركة ونسب النجاح في الانتخابات التركية، التي وصلت لـ88%.


وأوضح أن الإقبال الكبير في الانتخابات التركية، كان لأنها انتخابات رئاسية وبرلمانية في الوقت ذاته، بينما في مصر انتخابات 2012 التي شارك فيها 10 مرشحين، بلغت نسبة المشاركة فيها 46.42% ، انتخابات 2014 بين الرئيس السيسي وحمدين صباحي، نسبة المشاركة فيها بلغت 47.45%، وانتخابات 2018 بين الرئيس السيسي والمهندس موسى مصطفى موسى، نسبة المشاركة فيها 41.16%.


وأردف: "هذا هو شكل المشاركة في الانتخابات في مصر، تراوحت بعد 2011 بين 41% و47%، وتجربة تركيا لا يقاس عليها في مصر".


ولفت إلى أن من يروجون نسب المشاركة التركية، يريدون الاستباق للقول أن نسب المشاركة في الانتخابات الرئاسية المصرية منخفضة، مردفا: "يمهد إن لما النتيجة تظهر يقول مفيش إقبال على الانتخابات الرئاسية".