ولادة ثلاثة أشبال من نوع الأسد الأبيض النادر في فنزويلا

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
إخفاق أمني جديد في إسرائيل (فيديو) الصين تدعم الحق الفلسطيني من منطلق إنساني وحقوقي تايلور سويفت تحتل المركز الأول الأعلى مبيعا عالميا للمرة الرابعة وليد توفيق يستعد لطرح أحدث أغانيه «لسه بيسألوني».. الليلة 20 فيلمًا قصيرًا في الدورة الأولى من أيام قنا السينمائية وفاة هاني الناظر بعد صراع مع مرض السرطان محافظ الفيوم يلتقي بوزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج محافظ القاهرة يوجه مديرية التموين بتكثيف أعمال الرقابة على السلع دمج ذوي الهمم والأصحاء في رياضة السباحة على شواطئ الغردقة الضرائب توحد أسس احتساب الضريبة على الأجور لممولي المرحلة الخامسة بداية من 15 فبراير الرئيس السيسي يثمن حرص ماليزيا على المشاركة في تقديم المساعدات الإغاثية إلى أهالي غزة البيئة توقع اتفاقية تعاون لإنشاء وحدة غاز حيوي بقويسنا

منوعات

ولادة ثلاثة أشبال من نوع الأسد الأبيض النادر في فنزويلا

ولادة ثلاثة أشبال
ولادة ثلاثة أشبال

شهدت حديقة حيوانات فنزويلية ولادة ثلاثة أشبال من نوع الأسد الأبيض النادر، هي الأولى في البلاد لهذا النوع الذي لا تتعدّى أعداده المنتشرة في الطبيعة عشرة حيوانات وموجودة في جنوب أفريقيا، بلدها الأصلي.

ولدت الأشبال بين 27 و28 نوفمبر لأسدين أبيضين أُحضرا إلى فنزويلا في مايو 2022 من حديقة حيوانات في جمهورية التشيك، في إطار برنامج يرمي إلى جعل هذا النوع يتكاثر.

وقال مدير حديقة حيوانات لاس ديليسياس في ماراكاي وسط فنزويلا أنتوني دي بينيديكتيس، في مؤتمر صحافي، "إنّ هذه الأشبال هي أوّل أسود بيضاء تولد في فنزويلا، وهي عبارة عن ذكرين وأنثى".

وأُبعدت الأشبال عن أمّها لتحسين فرص بقائها على قيد الحياة.

والأسد الأبيض ليس نوعاً ولا فصيلة، ويعود لونه إلى جينات وراثية متنحية.

ورُصدت هذه الأسود للمرة الأولى خلال عشرينات القرن الفائت في متنزه كروغر بجنوب إفريقيا. وثمة مئات منها تعيش في الأسر بينما تضمّ الطبيعة أقل من 13 أسداً أبيض، بحسب منظمة "غلوبل وايت لاين بروتكشن تراست".

وتشير المنظمة إلى أنّ الأسود البيضاء لا تبرز في قائمة الأنواع المهددة بالانقراض لأنّها غير مصنفة علمياً على أنها متميزة عن بانثيرا ليو، وهو نوع مُصنّف ضمن "الأنواع المعرض للانقراض" في لائحة الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة (IUCN).

وتتطلب الأشبال الثلاثة اهتماماً مستمراً، إذ ينبغي توفير حليب مدعّم لها على مدار الساعات الأربع والعشرين.

ومع هذه الولادة، باتت فنزويلا تضم راهناً ستة أسود بيضاء تعيش في الأسر.