جمعيات من المجتمع المدني تطالب باتخاذ قرارات استثنائية مع ملف التعليم

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
الزمالك يتمسك بمطالبه وينفي أي تغيير في موقف النادي إنبي يفوز على الجونة بهدف دون مقابل في الدوري يورو 2024.. التشكيل الرسمي لمباراة بلجيكا ورومانيا الطلائع يتعادل مع سموحة في الدوري الممتاز البرتغال تهزم تركيا بثلاثية وتضمن التأهل لدور الـ 16 بأمم أوروبا مبابي يشارك مع بدلاء فرنسا في مباراة ودية أمام شباب بادربورن الألماني تامر عاشور يدعم شيرين عبدالوهاب كندة علوش تكشف تفاصيل إصابتها بسرطان الثدي لأول مرة في بودكاست منى الشاذلي الجديد حسين الجسمي لــ جمهوره في دبي: ليلة فخمة بحضوركم المبهر جمهور رامي عياش في المغرب يرحبون به على طريقتهم الخاصة حسن الرداد المرشح الأول لدور سفاح التجمع مزاد على رسم غلاف الكتاب الأول من سلسلة «هاري بوتر».. هذا هو السعر المحتمل

مجتمع الدفاع

جمعيات من المجتمع المدني تطالب باتخاذ قرارات استثنائية مع ملف التعليم

أرشيفية
أرشيفية

طالبت جمعيات من المجتمع المدني رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب باتخاذ قرارات استثنائية مع ملف التعليم والتّعامل مع ملف التعليم كأزمة وطنية فعلية وذات أولوية، واتخاذ قرارات سياسية فورية واستثنائية من شانها تسوية الملف بصفة نهائية''.

وشدّدت الجمعية التونسية للأولياء والتلاميذ والجمعية التونسية للدفاع عن حقوق الطفل، في رسالة مفتوحة للرئاسات الثلاث، على ضرورة طمأنة التلاميذ والأولياء والأساتذة، من خلال ضمان عودة السير العادي للدروس وإعادة تنظيم ما تبقى من الزمن المدرسي للسنة الدراسية الحالية ليتسنى للتلاميذ مواصلة مشوارهم الدراسي في أحسن الظروف المعرفية والنفسية والمادية، فضلا عن التعهد بعدم الزجّ بهم مستقبلا في كل النزاعات التي يمكن أن تنشأ بين الطرفين الحكومي والنقابي.

كما دعت الجمعيتان في ذات الرسالة كافة "العقلاء" إلى التدخل عاجلا قصد إيجاد حلول آنية لحماية التلاميذ وتجنيب زجّهم في صراعات قد تكون لها عواقب وخيمة على مستقبلهم الدراسي، إضافة إلى الأضرار النفسية وما ينتج عنها من اضطرابات في التركيز وغيرها من المخاطر التي قد يتعرض لها التلميذ خارج الإطار التربوي.

واعتبرت ان الأبناء خط أحمر، ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن يكونوا نقطة تفاوض أو خلاف بين جميع أطراف الأزمة، مشيرة الى انه لم يتم مراعاة المصلحة الفضلى للتلاميذ التي كفلها الدستور ومجلة حقوق الطفل.

وشدّدت على ضرورة التدخّل عاجلا لإعادة المنظومة التربوية الى مسارها الصحيح محملة كل الأطراف مسؤولية ما ستؤول إليه الأمور في حال تواصل الأزمة.